واللي جاي أكثر

عودة إلى الأخبار‎

رحلة قودي المذهلة

٣١ يناير ٢٠١٨
رحلة قودي المذهلة

لتسريع عملية اندماج الموظفين الجدد في بيئة قودي، إبتكرنا برنامج "Journey To Amazement". هذا البرنامج الفريد والملهم يبحث في قصة وتاريخ قودي، كما يستعرض الأهداف والمنتجات وفريق العمل.

خلال ساعات النهار، يستعرض البرنامج قيم وأخلاقيات العمل المتبعة في الشركة والتي يتم تلقيها من خلال حلقات عمل ونقاشات جماعية. إن فهم بيئة وثقافة قودي هو الذي يخلق ممثلين مذهلين لشركتنا.

الأسئلة التي تم الرد عليها:

  • كيف نشأت قودي؟
  • ما هي رواية نشأة "القوديانز "؟   
  • ما هو هدف ورؤية قودي؟

خلال اليوم، يلتقي أحد ممثلي الإدارة بالمشاركين في البرنامج ويروي تجربته الشخصية. مع انتهاء البرنامج اليومي، يتلو القوديانز العهد ويغادرون مع أدواتهم الخاصة. يغادرون تاركين خلفهم سؤالاً مهماً:
"إذا طُلب منك يوماً ما الوقوف أمام مجموعة جديدة من القوديانز ، ماذا ستكون قصتك؟"

"بعد حضور البرنامج، أشعر أنني أكثر تحمساً للعمل. أكثر ما أحببت خلال الحصة هو النقاش مع مدير عام الشركة: خالد تميرك. الدرس الذي تعلمته من الجلسة هو: أن الشخص الذي يعيش لهدف ولديه القيم الصحيحة، سوف يُحدث فرقاً لامحالة. عهدي كسفير لقودي هو التخطيط والمبادرة لخدمة أهداف قودي بإخلاص". نور الصالح: مساعد مدير العلامة التجارية - قسم التسويق

"شعرت خلال البرنامج التوجيهي ﻟ "Journey To Amazement" أنها تغلغلت في عروقي بشكل عجيب. كان مثيراً التعرف على مبادئ وجذور شركة قودي العميقة من خلال تاريخها. كما أن الأمثلة المقتبسة من القرآن الكريم  والسنة التي طرحها فهد حول مبادئ وسياسات الشركة كانت رائعة. كسفير قودي، سيكون إخلاصي لقودي مثل إخلاصي لألوان علَميّ السعودية والباكستان البيضاء والخضراء. وسوف أكون جزءا من هذه العائلة وأكون أهلاً لهذه المسؤولية مدعوماً بروح الحماس والتوق للفوز وتقديم كل ما هو خير للشركة" محمد باتيل: مساعد أول لمدير الطلبات - قسم العمليات

عبده قاسم شامي
عبده قاسم شامي
مساعد مدير العمليات اللوجستية

من خلال مسيرتي العملية في شركة قودي حظيت بفرصة اكتساب الكثير من الخبرات العملية التي ساعدتني مهنياً في رسم طريقي الوظيفي . هنا روح الفريق الواحد، مشاركة الأفكار والطموحات، ومواجهة التحديات هي جوهر العمل الذي...اقرأ المزيد شارك‎ نسعى من خلاله للرقي بمستوى الأداء والوصول لأعلى مراتب النجاح. فخورة جداً باعتباري جزء من فريق قودي الذي أؤمن بأنه بيتي الثاني وليس مكان عمل.. وهذا حقاً ما يميز بيئة العمل في قودي.إخفاء‎ شارك‎