تمكين الناس لتحقيق غاياتهم

عودة إلى الأخبار‎

قودي تواصل توسيع شبكتها

١٣ مارس ٢٠١٩
قودي تواصل توسيع شبكتها

تتبنى قودي خطة توسُّعية طموحة لكي تمكِّنها من تحقيق أهدافها، كما تمتد الخطة لتشمل ما هو أبعد من ذلك، فمع نهاية عام 2017، بدأت الشركة في تنفيذ آلية العمل اللازمة لجعل علامتها التجارية متاحة في عدد أكبر من الأسواق العالمية. وشملت هذه الآلية تحليل الأسواق المحتملة من حيث الحجم والنمو المحتمل، والموقع الجغرافي، والمنافسة والتسعير، وما إلى ذلك، فضلًا عن اختيار موزع لكل سوق من الأسواق المختارة.

ونتيجة لذلك، وقَّعت قودي في نهاية عام 2018 عقدًا مع إحدىشركات التوزيع في أفريقيا وهي شركة أفرووينجز للتجارة والخدمات. وبالتالي سوف تصبح منتجات قودي متوفرة في الأسواق الكينية في شهر أبريل عام 2019. كما إنه من المتوقع أن يتم الانتشار في السوق المغربي خلال فترةقصيرة. حيث تمتلك كلٌّ من كينيا والمغرب أسواقًا يبلغ قوامها على التوالي 45 مليون و35 مليون مستهلك مُحتمل. وفي إطار السوق الإفريقي بوجه عام، يبلغ حجم شرائح منتجات مثل الباستا والتونة في السوق حوالي 500 مليون دولار أمريكي عن المنتجَيْن معًا.

كما أعلنت قودي في الآونة الأخيرة عن شراكتها مع إيسترن مابل إنك، وهي شركة كندية متنامية لتوزيع الأغذية، متخصصة في استيراد وتصدير مختلف المنتجات الغذائية من جميع أنحاء العالم. وباتخاذ هذه الخطوة، دخلت الشركة إلى سوق أمريكا الشمالية. إذ سوف تمكّن هذه الشراكة مستهلكي أمريكا الشمالية من الاستمتاع بالمنتجات عالية الجودة المقدمة من الشرق الأوسط.

وبالتالي من الواضح أن الفريق الدولي الذي تمتلكه قودي يطبق بجرأة استراتيجية قودي الرامية إلى التوسع، بينما يتزايد يومًا بعد يومٍ عدد المستهلكين الذين يحصلون على منتجات قودي المذهلة في جميع أنحاء العالم. وهو ما يعكس الإنجازات البارزة التي تميز مسيرة قودي نحو تحقيق رؤيتها في أن تصبح شركة رائدة متعددة الجنسيات في مجال المنتجات الغذائية، تعمل بقيادة فريق عمل يتمتع بالشغف والقدرة على بناء علامات تجارية قوية. وسوف تعمل هذه الشراكات على تمكين الشركة من توسيع علامتها التجارية، ودفع عجلة النمو على مدار السنوات القادمة.

سارة جامور
سارة جامور
مساعد مدير العلامات التجارية

شركة قودي هي من أفضل الشركات الوطنية للعمل فيها. انضممت إلى قسم التجارة والمبيعات في الشركة، بعد خبرة عملية تزيد عن 10 سنوات في شركات متعددة الجنسيات. وخلال العمل، شعرت بالمتعة والإثارة، واكتشفت أن الشركة...اقرأ المزيد شارك‎ لا تختلف عن الشركات الأخرى الكبرى التي توصف بالمتعددة الجنسيات. تتبنى شركة قودي التعليم والتنمية، وهذا يوفر العديد من الفرص الفريدة للتطور، وتعلم العديد من الأمور الجديدة، وزيادة مستوى التحفيز والعمل الجاد داخل الشركة. أفتخر كوني عضوة في عائلة القوديانز. إخفاء‎ شارك‎